كيف تفسر الرؤيا تفسيرا صحيحا

كيف تفسر الرؤيا او الحلم تفسيرا صحيحا

اتبع الخطوات التالية :

ضع يدك – من الرؤيا – على المهم منها ، أو الذي تراه يرمز إلى أمر من أمور الواقع ، أو ما تعلقت أمثاله ببشارة أو نذارة ، أو تنبيه أو منفعة في الدنيا أو في الآخرة ، واطرح ما سوى ذلك من الحشو والخلط والأمور التي لا تنتظم .

اجعل لكل ما وضعت عليه يدك من الرموز أو الأمور المهمة أصلاً من أصول التعبير المستنبطة بدلالة القرآن الكريم أو الحديث الشريف ، أو بدلالة المعنى والقياس والتشبيه ، أو الأسامي واشتقاق اللغة .

بعد أن عرضت رموز الرؤيا على الأصول ،

وجعلت لكل رمز ( أو شيء مهم ) أصلاً صحيحًا ، قم بتجميع وتأليف هذه الأصول بعضها إلى بعض لتستخرج منه معنى مستقيمًا واضحًا .

وإن وجدت الرؤيا تحتمل معنيين متضادين نظرت أيهما أولى بألفاظها ، وأقرب من أصولها ، فحملتها عليه .

وربما ترى الرؤيا ويعود تأويلها إلى أخيك أو صديقك أو أحد أقاربك ، أو من له علاقة بك ، ويكون ذلك إذا كانت الرؤيا لا تليق بك معانيها ، ولا يمكن أن ينال مثلك موجبها ويكون صاحبها أحق منك .

إذا رأيت رؤيا ، وكان في تأويلها عورة لمسلم قد سترها الله عليه ، فاستر عليه ، ولا تحكها ، ولا تسمِّه فيها إن ذكرتها ، فإنك إن فعلت ذلك اغتبت أخاك .

اعلم أن التأويل يختلف باختلاف أقدار الأشخاص وهيئاتهم فلكل إنسان تعبير يناسبه ، وتأويل يليق به ، فتكون لواحد رحمة ، وعلى الآخر عذابًا .

وربما رأى الصبي الصغير الشيء فكان لأحد أبويه ، والعبد فكان لسيده ، والمرأة فكان لبعلها أو أهل بيتها .

للمزيد ارجو زيارة هذا الرابط

فسر الاحلام